تابعنا على شبكات التواصل الإجتماعي

background

نبذة عن الجامع

جامع محمد بن يوسف الحسن، الصرح الإسلامي الأجمل بالبسيتين.
افتتح الجامع يوم الأثنين ٢٨ شعبان ١٤٣٩هـ الموافق ١٤ مايو ٢٠١٨م، ويسع لأكثر من ٢٠٠٠ مصلٍ بمساحة إجمالية تقدر ب٧٥٠٠م٢ وبمواقف تسع أكثر من ٢٢٠ سيارة، إضافة إلى وجود مركزين لتحفيظ القرآن الكريم وتدريس علومه أحدهما للذكور والآخر للإناث، ويحتوي الجامع على صالتين للمناسبات، ومحلات تجارية، وسكن للإمام والمؤذن، ومركز إعلامي وإدارة متكاملة، وأفراد أمن وصيانة ونظافة.
ويسعى الجامع لتقديم جودة ونوعية في البرامج الدعوية التي يتم طرحها للمصلين الكرام من استضافات لكبار القراء والدعاة والمشايخ.

وعن التصميم العام للجامع فإنه يحاكي جماليات التصاميم التركية التاريخية للمساجد المشهورة هناك، ويتضح ذلك في تقسيمات الجامع وشكل المنارات والقباب والزخارف والخطوط المستخدمة، أما بالنسبة للمحراب والذي يعد الأكبر في البحرين فإن تصميمه يحاكي تصاميم المحاريب المصرية إذ تم تصميمه وتركيبه من قبل مهندسين مصريين متخصصين في المحاريب واستمر العمل على إتمام المحراب أكثر من ٨ أشهر، وبالإشارة إلى النظام الصوتي فقد تم تركيب نظام عالي الجودة مماثل للنظام الصوتي في المسجد الحرام.
في الختام نسأل الله أن يجعل هذا الصرح منارة علم وهدى وسلام، وأن يجزي مشيده خير الجزاء وكل من مدَّ يد العون إليه.

background
تابعنا على شبكات التواصل الإجتماعي
background
Instagram has returned invalid data.
background

background
background